المغرب ثاني اكبر سوق استهلاك القهوة

مع إنفاق 1.3 مليار دولار كنسبة متوسطة على منتجات القهوة في عام 2022 ، احتلة  المغرب كثاني أكبر سوق , تجزئة للقهوة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
من المرتقب أن ينمو استهلاك القهوة خلال الأشهر القادمة بشكل اكبر، مدفوعًا في المقام الأول بالسياحة ، وفقًا لمصادر عن وكالة التصنيف الأمريكية فيتش.
يشير هذا التقرير إلى أنه و على الرغم من كون ان المغرب ثاني أكبر سوق إقليميًا ، إلا أن حصة القهوة في إجمالي إنفاق المستهلكين على المشروبات , قد انخفضت في السنوات الماضية ، حيث تمت ملاحظة تقلص من 33٪ في عام 2012 إلى ما يقدر بنحو 31.6٪ في عام 2026.

لا يعكس هذا المسار المختلف تمامًا عزلة المستهلكين عن القهوة ، ولكننا شهدنا منافسة شرسة في سوق المشروبات الغازية والساخنة المحلية ، وقد خفضت هذه العلامات التجارية الناشئة الأسعار لتظل قادرة على المنافسة.
و من الوارد أن يؤدي قرب المغرب من أوروبا إلى زيادة انتشار ثقافة القهوة ، بحسب وكالة التصنيف فيتش.
وهذا ما يؤدي الى ظهور الطلب المتزايد على القهوة , أولاً في المراكز السياحية الرئيسية في البلاد و من اهمها مراكش والدار البيضاء وطنجة وفي ربع المملكة.
وتعد المدن المغربية من اكثر وجهات شهيرة , لقضاء العطلات للسياح الاوروبيين.
وتتوقع وكالة فيتش الامريكية , أن 4.3 مليون سائح من المقرر أن يحطو الرحال إلى المغرب في عام 2022.
إن العدد الكبير من زوار المغرب القادمون من اوروبا , يجعلهم مجموعة استهلاكية مهمة لتجار التجزئة وصناعة القهوة بشكل عام.
المغرب يقوم  أيضًا بجذب عددًا كبيرًا , من الاستثمارات من أصحاب الامتياز في صناعة البن. 
ويشير التقرير أيضًا إلى أن أصحاب امتياز القهوة الأوروبيين والأمريكيين ، بما في ذلك العلامات التجارية مثل Amorino و Nespresso ، قد توسعوا جميعًا في المغرب للمشاركة في السوق المتنامي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *